بحث هذه المدونة الإلكترونية

الجمعة، 6 يوليو، 2012

أسباب العنف عند الاطفال


عنف الاب او الام مع الطفل
عندما يرى الطفل الاب او الام يعبرون عن الغضب فى موقف ما باستخدام العنف ، سوف يتبادر فى ذهن الطفل بان الوسيله الوحيده  للرد على اى موقف يشعره بالغضب هى استخدام العنف سواء كان العنف على الاشياء او  مع البشر .
عدم وجود التوجيه السليم  لسلوك الطفل
الطفل دائما فى حاجه الى تعليمه وتذكيره بالسلوكيات الصحيحه والمقبوله اجتماعيا وحيث انه يولد على فطرته فانه يجب على كل اب وام ان يعلموا طفلهم كيفيه التعبير عن نفسه بالطريقه الصحيحه فى اى موقف يمر به .
الضغوط النفسيه داخل الأسرة  
ان رؤيه الطفل لابويه يتصارعان ويتشاجران  بالصراخ امامه يحزنه كثيرا كذلك لا يشعره بالامان داخل الاسره وبالتالى يجعله عنيف مع الاخرين نظرا لفقدان الامان والحب والدفء الاسرى .  
تشجيع العنف عند الطفل  
احيانا يعتقد الوالدان ان  تشجيع الطفل على التعامل مع اقرانه بشكل عنيف يجعل منه طفلاً صلباً يستطيع التعامل مع جميع المواقف  وبالتالى اذا رأى الطفل على وجه الوالدين ابتسامه لتعزيز تصرفه بالعنف تجاه الاخرين فسوف يكون العنف هو الطريقه الوحيده لديه للتعبير فى شتى المواقف .
احساس الطفل بالاحباط  
احساس الطفل بالوحده وعدم حصوله على قدر كبير من الحب والرعايه والتفاهم داخل الاسره  يشعره بالاحباط وذلك يؤدى بالضروره الى العنف .
مشاهدة البرامج التلفزيونية العنيفة
ان الطفل فى سنواته الاولى يكون كالاسفنج يمتص ويحاكى ما يسمعه ويراه وبالتالى فان مشاهدته للبرامج والافلام القائمه على العنف وجعله الوسيله الوحيده للخروج من المواقف الصعبه ستجعله يعتقد ان لا سبيل امامه سوى التصرف بعنف للخروج من الموقف .
احساس الطفل بالغيره نحو اخوته  
احيانا يفرق الاباء فى تعاملهم مع ابنائهم وخصوصا اذا كان هناك طفل صغير فى الاسره  فانهم يوجهون اهتمامهم له وينسون ان لديهم ابناء اخرون من حقهم الحصول على نفس القدر من الاهتمام والعطف وان تفرقتهم فى المعامله تؤدى الى عنفهم مع اخوتهم والاخرين ، ونسوا ان الرسول عليه الصلاه والسلام نهى عن التفرقه فقال ( اعدلوا بين أولادكم كما تحبون أن يعدلوا بينكم في البرّ واللطف ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم .
ارغام الطفل على كبت مشاعره
فى بعض الاحيان  ينهر الوالدين تعبير الطفل عن  غضبه  حتى وان كان بالبكاء وهذا يجعل الطفل يشعر بالكبت والغيظ والاحباط وهذا بدوره يؤدى الى العنف ، ومن الواجب على الاب او الام ان يقوموا بتوجيه الطفل الى كيفيه التعبير عن المشاعر السلبه بالطرق الصحيحه  وليس تعليمه ان يكبت مشاعره .

واخيرا الى كل اب وكل ام اتقوا الله فى اولادكم فانهم خير استثمار رزققم الله به فإن احسنتم رعايته فسوف يعود عليكم بالخير وان اسأتم  استثماره فلا تلوموا إلا انفسكم .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق